Brain and Language | الدماغ واللغة

موضوعنا اليوم يتكلم عن علاقة الدماغ بالإجادة اللغوية: وظيفة دماغية توجد لدينا جميعا. الهدف من المقال تسليط بعض الضوء على تعقيد الوظائف الدماغية اللغوية. كثيرمنا لا يفكر كثيرا في هذا الموضوع مع أن اللغة هي أداة التواصل الأكثر استخداما في حياتنا. كاتبة هذا المقال هي ضيفتنا دينا صوفي طالبة دراسات عليا في اللغويات في جامعة سان فرانسيسكو

كالعادة ساعدونا بالتعليق على المقال ومشاركته على تويتر و فيسبوك

Our article today talks about how our brains process language; a function that we all have. The goal here is to give you a very simple idea of how complicated brain and language functions are. We take this for granted as language is the most dominant communication tool we use. Our guest writer today is Dina Sofi; a linguistics MA candidate in University of San Francisco.

As always, don’t forget to help us by commenting and sharing this article on Twitter and Facebook

Brain and Language | الدماغ واللغة

Brain and Language | الدماغ واللغة

Neurolinguistics is the study of the neural mechanisms in the human brain that control the comprehension, production and acquisition of language. The research of this field is often based on data from “impaired language” which enables neurolinguists to “understand properties of human language in general.”

The brain, as we probably already know, is the most complicated organ of the body. It is located inside the skull, and contains 100 billion nerve cells (neurons) and billions of fibers (axons) that interconnect them. The surface of the brain is the cortex aka “the gray matter) which is the decision maker of the body. Also, it controls our grammar. The brain consists of two cerebral hemispheres; the right one and the left one. They’re joined by the corpus callosum; a network of more than 200 million fibers that allow the two hemispheres to communicate with each other. To a high percentage of functions, the left hemisphere controls the right side of the body and the right hemisphere controls the left side of the body.

Establishing the location of language in the brain was an early challenge. From early history philosophers wondered and thought about the brain. Ancient Greek physicians reported the relationship between losses of speech with paralysis of the right side of the body in their manuscripts.

Corpus Callosum | الجسم الثفنيCorpus Callosum | الجسم الثفني

Corpus Callosum | الجسم الثفني

Aphasia is the neurological term for any language disorder that results from brain damage caused by disease or trauma. The study of aphasia has been significant in “understanding the relationship between brain and language.” Interest in studying aphasia has a long history. Based on the researches made on aphasia, scientists have been successful in localizing language in the brain. One important example is Paul Broca, a French surgeon who reported in the 1860s that damage to the front part of the left hemisphere –later named after Broca- was related to extreme difficulty in producing some parts of speech. Patients with Broca’s aphasia cannot produce grammatically correct senteces.

Carl Wernicke | كارل فيرنيكي

Carl Wernicke | كارل فيرنيكي

Another example is Carl Wernicke’s, a German neurologist who described another type of aphasia in patients who suffered lesions in the posterior speech cortex in their left hemisphere, later named Wernicke’s area. Wernicke’s aphasiacs produce “fluent speech with good intonation, and they may largely adhere to the rules of Syntax. However, their language is often semantically incoherent.”

Studying different types of aphasia, scientists succeeded in determining that language is “predominantly and most frequently a left hemisphere function.” However, there is also evidence of brain plasticity (or neuroplasticity). In the case of neurolinguistics this means, under certain circumstances, “the right hemisphere can takeover many of language functions that would normally reside in the left hemisphere.” Scientist have seen this happening in some cases of hemispherectomy (removing one hemisphere) and in case of split brains (where the corpus callosum is surgically removed). For example, if we place a key in the left hand of a split-brain person whose eyes are closed, they would be able to feel it and use it properly, but they would not be able to name or describe it.

People are introduced to language from the moment they are born. Those who do not get exposed to language from their earliest years, do not achieve “native-like grammatical competence.” The critical period hypothesis suggests the ability to acquire language is biologically linked to age; from birth to middle childhood. During this critical period, the child acquires language “easily and swiftly and without external intervention.” After this period, a person who is not exposed to language will have difficulties acquiring grammar. There have been many cases in children described as “wild” or “feral” who were extremely socially isolated.

Genie Immediately After Rescue | جيني بعد انقاذها مباشرة

Genie Immediately After Rescue | جيني بعد انقاذها مباشرة

In 1970, a 13-year-old girl who became known as Genie was discovered and admitted to a hospital in Los Angeles. Genie spent most of her life tied to a chair in a small locked room. She spent most of her life in a state of physical, sensory, social and emotional deprivation. As might be expected, Genie was unable to use language when she was first brought into care. However, within a short period of time, Genie was able to learn vocabulary like colors, shapes, numbers and some concrete and abstract nouns. However, her grammatical skills never fully developed. In Genie’s case, tests demonstrated that she had no left hemisphere language facility. Her right hemisphere took over her linguistic functions.

This is what we have for today, thank you for reading. Please leave a comment below. For more about this topic, please visit our friends at a9far.net they have talked about it in their latest podcast episode. We’ll be happy to answer any question you have. For more articles like this, please follow us on Twitter and Facebook. See you next week!

About the writer:

Dina Sofi (@DinaSofi) is a Master candidate in University of San Francisco; studying Teaching English for Speakers of Other Languages. She has an interest in language acquisition, politics and creative writing. She is currently writing a book about Saudi women. 

Sources:

المصادر

1) Fromkin, Victoria and Robert Rodman. “An Introduction to Language”. New York: Holt, Rinehart and Winston 1978. Print

2) Yule, George. “The Study Of Language” N.P: Cambridge UP 1985. Print

3) https://en.wikipedia.org/wiki/Neurolinguistics

 

علم اللغويات العصبية هو علم يدرس الآليات العصبية التي تتحكم في فهم واستخدام وتعلم اللغة لدى الإنسان. البحث في هذا المجال يعتمد كثيرا على المعلومات المقتناة من ضعف الللغة عند البشر. هذه المعلومات تييح الفرصة لعلماء اللغويات العصبية لفهم الخصائص العامة للغات البشرية

Neuron and Axon | عصبون ومحوار

Neuron and Axon | عصبون ومحوار

الدماغ (مثل ما يعلم معظمنا) هو أكثر أعضاء جسم الإنسان تعقيدا. هو يوجد داخل الجمجمة ويحتوي على مائة بليون خلية عصبية (نيورونات أو عصبونات) وبلايين الألياف العصبية (أكسونات أو محاوير: جمع محوار) والتي تربط الخلايا العصبية ببعض. على أطراف الدماغ يوجد القشرة المخية (والمعروفة بالمادة الرمادية) هذه المنطقة هي التي تتخذ القرارات في جسم الإنسان. الدماغ يتكون من نصفين: نصف أيمن ونصف أيسر. يجمع النصفين ما يسمى بالجسم الثفني: شبكة تتكون من أكثر من مائتي مليون ليف عصبي. الجسم الثفني هو المسؤول عن تواصل نصفي الدماغ مع بعضهما البعض. بنسبة كبيرة من الوظائف، النصف الأيمن من الدماغ يتحكم بالجزء الأيسر من الجسم والنصف الأيسر يتحكم بالجزء الأيمن من الجسم

حاول الكثير قديما تحديد المنطقة من الدماغ المسؤولة عن اللغة. تفكر الفلاسفة منذ القدم عن الدماغ ومسؤولياته الفكرية. تقول لنا بعض الكتب القديمة أن الأطباء الإغريق القدامى وجدوا علاقة بين عدم القدرة على الكلام أو فقدانها وشلل النصف الأيمن لجسم الإنسان

Paul Broca | باول بروكا

Paul Broca | باول بروكا

 الحبسة (بضم الحاء) هو مرض عصبي لأي مشكلة لغوية ناتجة عن ضرر في الدماغ سواء كان الضرر سببه مرض معين أو حادثة خارجية. الدراسات والبحوث عن الحبسة أدت إلى تقدم كبير في فهم العلاقة بين الدماغ واللغة. للعلماء تاريخ طويل في دراسة الحبسة. ومن هذه الدراسات استطاع العلماء تحديد المركز المسؤول عن اللغة في الدماغ. أحد العلماء المهمين في دراسات اللغويات العصبية هو پاول بروکا. بروكا هو جراح فرنسي عاش في القرن التاسع عشر. اكتشف بروكا أن الضرر الواقع على الجزء الأمامي من النصف الأيسر من الدماغ يؤدي إلى صعوبات شديدة في انتاج أجزاء معينة من الكلام. المصابين بضرر في هذه المنطقة يفقدون القدرة على تركيب جمل بقواعد لغوية سليمة. لاحقا، سميت هذه المنطقة من الدماغ بمنطقة بروكا

دراسات عالم الأعصاب الألماني كارل فيرنيكي على نوع آخر من الحبسة وتأثيرها على دراسات اللغويات العصبية. مرضى فيرنيكي لديهم كان آفات في الجزء الخلفي من القشرة الدماغية في النصف الأيسر من الدماغ. تسببت هذه الآفات في نوع آخر من الحبسة حيث يستطيع المرضى النطق بجمل سلسة وبطقات صوتية معبرة بالإضافة إلى قواعد سليمة تماما ولكن الكلمات ودلالاتها في هذه الجمل تكون بلا معنى وغير مترابطة. ومثل سابقه بروكا، سميت المنطقة المذكورة من الدماغ بمنطقة فيرنيكي

Broca and Wirnecke's areas | منطقتي بروكا وفيرنيكي

Broca and Wirnecke’s areas | منطقتي بروكا وفيرنيكي

دراسة أنواع مختلفة من الحبسة دلت العلماء أن أغلبية وظائف الدماغ اللغوية متركزة في النصف الأيسر من الدماغ. ولكن يوجد أدلة على تكيف الدماغ. ما يعنيه علماء اللغويات العصبية بتكيف الدماغ هو (في بعض الحالات) انتقال الوظائف اللغوية للدماغ من النصف الأيسر إلى النصف الأيمن(تسمى المرونة العصبية). لاحظ العلماء حالات من هذا النوع من التكيف لدى مرضى استئصال النصف الأيسر من الدماغ ولدى مرضى انفصال نصفي الدماغ (عند استئصال الجسم الثفني). على سبيل المثال، تم وضع مفتاح في اليد اليسرى لمريض انفصال نصفي الدماغ مع إغلاق عينيه. كانت نتيجة هذا الاختبا أن المريض استطاع الإحساس بوجود المفتاح واستخدامه بطريقة صائبة ولكن لم يكن قادرا على النطق بكلمة مفتاح ولا وصفه

A split-brain patient | مريض انفصال نصفي الدماغ

A split-brain patient | مريض انفصال نصفي الدماغ

بطبيعة الحال يبدأ البشر على التعرف على اللغات بعد الولادة مباشرة. أولئك اللذين لا يتعرفون على لغة ما في سنواتهم الأولى لا يتعلمون قواعدها كأولئك اللذين ينطقون ذات اللغة منذ الصغر. فرضية الفترة الحرجة تقول بأن القدرة على اكتساب اللغة مرتبطة بيولوجيا بعمر الإنسان: من الولادة إلى انتصاف الطفولة. يستطيع الأطفال خلال هذه الفترة اكتساب اللغة بسعولة وبدون تعليم مباشر لها: يعني بمجرد سماعهم للغة. بعد انتهاء هذه الفترة يصعب على الإنسان الذي لم تتعرض أذنه على لغة ما تعلم قواعد هذه اللغة. وجد حالات كثيرة لأطفال تم عزلهم تماما اجتماعيا. يسمى هؤلاء الأطفال بالأطفال البراري أو أطفال وحشيين

في سنة 1970، تم العثور على طفلة عمرها 13 سنة وتم إدخالها مستشفى في لوس آنجيليس. هذه الطفلة سميت جيني. إلى أن تم العثور على جيني، كانت الطفلة مقيدة على كرسي في غرفة صغيرة مغلقة. عاشت جيني سنواتها الأولى في حالة غريبة من نقص الحركة والإحساس بالعالم الخارجي والعزلة الاجتماعية والنقص العاطفي. تركيبة مخيفة لنشوء طفلة. كما هو متوقع، جيني كانت غير قادرة على استخدام أي اللغة للتواصل عندا تم إدخالها المستشفى. ولكن بعد مرور فترة قصيرة من الزمن بدأت جيني تعلم بعض المفردات مثل الألوان والأشكال والأرقام وبعض دلالات الأسماء الحسية والمعنوية. على أية حال لم تستطع جيني اتقان قواعد اللغة اتقانا تاما. في هذه الحالة الفريدة والنادرة، اكتشف العلماء أن وظائف اللغة لم تعد جزءا من وظائف النصف الأيسر من الدماغ بل انتقلت إلى النصف الأيمن منه

هذا كل ما لدينا اليوم، شكرا لقراءتكم للمقال. اتركوا لنا تعليقا بالأسفل. للمزيد عن الموضوع زوروا أصدقاءنا في أصفار.نت؛ تحدثوا عن الموضوع في بودكاستهم الأخير. نسعد بإجابة أسئلتكم. لقراءة مقالات أخرى مثل هذه تابعونا على تويتر و فيسبوك. نراكم في الأسبوع القادم

عن الكاتبة

دينا صوفي هي طالبة دراسات عليا في جامعة سان فانسيسكو تخصص تعليم لغة إنجليزية لمتحدثي اللغات الأخرى. مهتمة بتعلم اللغات والسياسة والكتابة الإبداعية. حاليا تكتب كتاب يتحدث عن المرأة السعودية

 

  • http://forinteractivemedia.blogspot.com/ abdellah haddad

    موضوع رائع بارك الله فيك

  • Pingback: كيف نتواصل: اللغة والدماغ » أصفار | A9far

  • Muna

    في برنامج عال Investigation discovery channel
    اسمه weird cases
    تكلموا عن استئصال مخ بنت بسبب المرض اللي صابها ولكن مع الوقت اتضح ان المخ يقدر يتأقلم مع الوضع وبدت اتعلم كل شي من جديد..تعلمت المشي والقراءه والكتابه مع ان الجزء المسؤول عن هذه المهام كان مفقود..

    سبحان الله

    • Omair Taibah

      نعم نعم المخ جهاز عظيم وجميل في نفس الوقت

      مقالنا الاثنين القادم سيتكلم عن قدرة المخ على التأقلم

      شكرا على تعليقاتك المقيدة

  • انتصار

    موضوع جميييل جدا..ان كان عندكم معلومات اكثر عن الموضوع اكون شاكره جدا

  • soma

    موضوع رائعع جدا استمري

  • Pingback: Neuroplasticity | المرونة العصبية | T3rf De | تعرف دي